رئيس التحرير : عبيد بن شبوان الشمراني
صحيفة شمران الإخبارية

مقال للكاتب الدكتور خالد بن عبدالله الهزاع بعنوان ” اسلقتونا !! “

+ = -

مقالة جديدة للكاتب الدكتور خالد بن عبدالله الهزاع حول التراث والهوية

 اسلقتونا !!

يعرف التراث بأنه كل ما خلفه الأجداد للأبناء وبمعنى آخر ما ورثَته الأجيال السالفة للأجيال الحالية من العادات والتقاليد والآداب والقيم والمعارف الشعبية والثقافية والمادية. ويتضمن عادة التراث الشعبي الامثال الشعبية والاحتفالات والاعياد والفنون والحرف والعرضات والاشعار والقصص فكل تلك العناصر هي تعتبر ناتج ثقافي وتراث. وللتراث الشعبي السعودي مذاق خاص تمتزج فيه الأصالة بالحداثة، ويفوح منه عبق الماضي وسحر التاريخ. ويعد التراث الشعبي في بلدنا يأحد ركائز الهوية الوطنية .

وتزخر منطقة عسير بالعديد من الفنون الشعبية التي تختلف باختلاف وتنوع بيئتها الجغرافية من شرق المنطقة إلى جبال السراة ، وصولاً إلى تهامة عسير وتهامة قحطان وشهران . وهذا أفرز كم هائل من التراث الشعبي في منطقة عسير على مر الأزمان . ولايزال أبناء المنطقة إلى يومنا هذا يتعايشون مع ألوان متعددة تختلف في الأداء والقافية واللحن منها العرضة والخطوة ولون اللعب والدمة والقزوعي وكذلك لون الرايح والسامري والقلطة في بيشة. ومن هذه الألوان ما يكون مع الإيقاعات ومنها مايؤدى بدونها .

وقد ظهر علينا في السنوات الأخيرة ما يسمى بالشيلات وهي ابيات ملحنة على لحن معين وتختلف هذه الشيلات باختلاف الهدف واغراض الشعر فمنها الحكمة والمدح ويغلب على الأكثر منها الفخر بالقبيلة. وبما ان هذه الشيلات تؤدى في استوديوهات يغلب على المخرجين وفنيو الصوت فيها من إخواننا اليمنيين والذي عرفوا بالفن منذ مئات السنين فقد انعكس على جودة المخرجات من الناحية الفنية. 

غير ان المتأمل في المحتوى الذي يقدم حالياً في بعض هذه الشيلات اصبح هجيناً غير مقبولاً ثقافياً ولا حتى ذوقاً عند كثير من المهتمين والمعتزين بتراثهم وهويتهم. ان التطوير في المحتوى التراثي مطلب ولكن وفق الضوابط التي تحافظ على الهوية والتراث الذي تعرف به المنطقة. 

التطوير مطلب ولكن لا يعني ذلك ان نعيد العصبية القبيلة ونجترها من الماضي السحيق الي الحاضر والمستقبل ونقدمها للجيل وكأنها الصورة الحقيقة التي تمثل انسان المنطقة. ان الإشكالية والتحدي ان تقدم هذه الشيلات للجيل في قالب تراثي وكأنها تعكس تراثنا الحقيقي !   

لقد بلغ من تأثير بعض هذه الشيلات المصورة ان شكلت الفكر لدى الكثير من الشباب في طريقة تفكيرهم ولبسهم حتى اصبحنا نرى لبس لا يراعي الهوية الحقيقية للمنطقة الجغرافية. واصبحنا نرى من يرقص ويقول بأنه يمارس العرضة !!  أي تراث هذا !

في الختام أقول لذلك الصوت النشاز :

اسلقتونا وطققتوا روسنا ! وهذه الكلمة باللهجة المحلية تعني اصمتوا اتيتم لنا بالصداع !!

الوسم


2 تعليقان
  1. يقول عبدالرحمن جروان الشمراني:

    واقع موجود ويتزايد.. الموروث يجب ان يبقى كماهو وبنفس النسق اما تغييره بحجة التطوير فهو تعدي عليه
    احسنت يادكتور خالد مقال رائع

أترك تعليق
تابعنا على تويتر
مواليد شمران المزيد

حور تضيء منزل الأستاذ/حامد بن علي بن محمد الشمراني

الزيارات :
رزق الأستاذ حامد بن علي بن محمد الفزعي الشمراني بمولوده احب ان يطلق عليها اسم حور (صحيفة شمران الإخبارية تبارك ...

مجد تضيء منزل الأستاذ محمد بن عايض بن محمد بن غرم الله الشمراني

الزيارات :
رزق بفضل الله الاستاذ محمد عايض محمد غرم الله الشمراني في هذا اليوم بمولوده سماها مجدصحيفة شمران الاخباريه تبارك ...

*جزاع يضئ منزل الأستاذ عبيد بن شبوان .*

الزيارات :
رزق الأستاذ / عبيد بن شبوان الشمراني رئيس تحرير صحيفة شمران بمولود أسماه جزاع نسأل الله أن يجعله من مواليد السعادة ...

سعيد يضيء منزل الأستاذ محمد بن سعيد عويض الشمراني

الزيارات :
رزق بفض الله الأستاذ محمد سعيد عويض الشمراني ( ال حارثيه شمران) بمولود اسماه “سعيد” صحيفة شمران ...

سلمان يضيء منزل الأستاذ /سعد بن مسفر الشمراني

الزيارات :
رزق والله الحمد والمنه الأستاذ سعد مسفر محمد غرم الله الشمراني (ال حارثيه شمران) بمولود اسماه سلمان صحيفة شمران ...
انفوجرافيك المزيد
  • الزوار

    266381
    Users Today : 32
    This Month : 23791
    This Year : 23791
    Total Users : 266381
    Views Today : 233
    Total views : 3860523
    Who's Online : 17